السبت، 5 يناير، 2013

اصل لهجة اهل الصعيد المصري


بلاد الصعيد هي عشر محافظات ، بدءاً من شمال مصر "اسفل القاهرة" و وصولا لجنوب مصر "اعلى السودان" هذا تبعا للحدود السياسية ، اما بالاصل فكلما تتجه للجنوب فكل ما يقابل هو من الصعيد ، اي ان السودان من المفترض ان يكون ضمن اقليم الصعيد
و بلاد الصعيد هي بالترتيب بدءاً من الشمال للجنوب :
حلوان - الجيزة "و من ضمنها 6اكتوبر"
المنيا - بني سويف - الفيوم
ثم ندخل للصعيد الجواني او الجنوبي فنكون في :
أسيوط - قنا - سوهاج - الأقصر - أسوان "اخيراً و من ضمنها النوبة"
*
*
*
و نظرا لقرب الصعيد الشمالي من القاهرة فستكون لهجتهم صعيدية قريبة من لهجة القاهرة بعض الشئ ، هذا خلاف البدو الذين يسكنون المنيا و بني سويف و الفيوم ، و هم كثيرون و جميعهم من قبائل اولاد علي و بعضهم من عرب المشارقة "لهجتهم قريبة جدا من لهجة مطروح و ليبيا"
كما يوجد بجنوب حلوان ، مركز كامل يسمى "مركز الصف" كله بالكامل عربان و بدو من عائلات و قبائل مختلفة
و الجيزة ايضا كذلك فيها بدو كثيرون ، و كذلك 6اكتوبر ...و عموما 6اكتوبر و حلوان و الجيزة كلها اقليم واحد ، و عموما لا يوجد فرق كبير بين البدو و الصعايدة "كلاهما عرب" لكن الفرق الوحيد ربما هو اللهجة بعض الشئ ، و ايضا الزي ، و كذلك : الصعايدة يعتمدون بشكل اكبر على الزراعة اكثر من البدو
*
*
*
حسناً :
اما اقليم الصعيد الجنوبي فهو الذي تتشابه لهجته احيانا مع لهجة اهل الحجاز "مع اختلافها طبعا" كما تتشابه لهجة الكثير مع لهجة الاردن و فلسطين مثل سوهاج ، و المعظم تتشابه لهجته مع السودان و البعض الاخر تتشابه لهجته مع ليبيا "من حيث التكلم بصيغة الجمع : ناكلو ، نشربو ، نروحوا ، نجيبو ..إلخ" ...لهجتهم تتشابه مع عدة دول من حيث جهات معيّنة
فيقولون :
"خَشم" بفتح الخاء ، بمعنى فمّ ، و كذلك ينطقها السودانيون و بنفس المعنى ، و هناك منطقة باليمن تسمّى "يافع" يقولون على الفمّ "خُشم" ايضا لكن بضم الخاء ، كما يقول الصعايدة ايضا "بُق" بجيم معطشة بدلا من القاف
"منخار" اي الأنف ، و هي ايضا من نفس لهجة الاردن ، و يقول اهل القاهرة "مَنَخير"
"سجرة" اي شجرة
"بوي" يعني "ابي" ، "ابوي"
"ولدي" : ابني
"فرّوجة" اي دجاجة . تقال بكل مناطق الصعيد ، و هي ايضا من نفس لهجة الشام
"بطة" بعض المناطق يسمونها "بيهة"
"ضوعدوفة - جعرورة" : اي ضفدعة ، تقال بكل الصعيد
"كيف" بمعنى كَيف
"عشية" بمعنى : امس
"كحروتة - داحية - دحروج" بمعنى بيضة
"كيف" بمعنى مِثل
"قعمِز" بمعنى اجلس ، و هي ايضا من نفس لهجة الاردن
"واصل" بمعنى خالص
"واجد" بمعنى كثير
"مَيّ" بمعنى ماء
"مليح"
"زين"
"يدّ" : يعني يد الانسان
"لع" : لا
"رايد" : اريد ، و هي من نفس لهجة الشام
"إهنيّة" : هنا و هي من نفس لهجة فلسطين
"البنيّة" : الفتاة
"ميتة" : متى ، و هي من نفس لهجة فلسطين
"فين ، و البعض يقول وين ، بمعنى : اين؟"
"كسر او امالة الحرف الذي هو قبل الحاء" مثل : (أحمد : إحمَد) - (مَحَمَد : مِحِمَّد) مثل بعض المناطق باليمن
"إمالة آخر بعض الكلمات" مثل : (ترعَة : ترعِه) مثل بعض المناطق باليمن
"حرف الجيم" معظمهم ينطقونها جيما فُصحى مُشرّبة ، و البعض يبدلها دالاً
"حرف القاف" كلهم بلا استثناء ينطقونها "جاف" بجيم معطّشة
"الراء" ينطقها أهل القاهرة و كل مصر كما هي راءاً ، بإستثناء بعض أهل الصعيد من أهل أسيوط ، فإنهم ينطقون الراء يمنية ، فيرققونها كما يفعل اهل اليمن ، كما توجد هذه اللغة ايضا بالسودان
"قُلت" يقول أهل القاهرة و المدن المصرية لفظاً (أُ لـ ـتِـ ـلـَ ـك) ..و يقول أهل الصعيد (جُـ ـلِـ ـتـ ـلـَ ـك) بسكون التاء و كسر اللام الأولى و نصب اللام الثانية ، و يقول بعضهم (جُـ ـلـ ـتـ ـلـَ ـك) بسكون اللام الأولى و التاء و نصب اللام الثانية ، و بعضهم يقول (جُـ ـلـ ـتِـ ـلـَّ ـك) بسكون اللام الأولى و تشديد اللام الثانية ، و كذلك بدو مصر

حتى ان بالصعيد الجواني يتسمّون باسماء لا تُستخدم الا في الخليج ، مثل :
يسمّون في الصعيد : محسّب - طلال - فزّاع - سويلم - عقيل

لكن في المعظم لهجتهم تشبه لهجة السودان و فلسطين و الاردن
و بالصعيد لا يتكلمون مثل القاهرة فيقولون على سبيل المثال : مش واكل ، لا لا ...بل يعكسون فيقولون : مواكلش - مش شارب : ماشربش او معشربِش - مش حروح : معرُحِش ..إلخ ، فإضافة ش اخر الكلمة ايضا تعتبر من لهجة اهل ليبيا ، كما ان مناطق كثيرة باليمن يتكلمون بهذه الطريقة فيضيفون اخر الكلمة "ش" للنفي ، لكن طبعا طريقة النطق تختلف

كما يقول بعضهم عند الفعل او نفي الفعل (عياكل) (عيشرب) (عيكتب)
و البعض الاخر يقول كما يقول اهل الشام (عم ياكل) (عم يكتب) (عم يدوّر)
بلاد الصعيد هي عشر محافظات ، بدءاً من شمال مصر "اسفل القاهرة" و وصولا لجنوب مصر "اعلى السودان" هذا تبعا للحدود السياسية ، اما بالاصل فكلما تتجه للجنوب فكل ما يقابل هو من الصعيد ، اي ان السودان من المفترض ان يكون ضمن اقليم الصعيد
و بلاد الصعيد هي بالترتيب بدءاً من الشمال للجنوب :
حلوان - الجيزة "و من ضمنها 6اكتوبر"
المنيا - بني سويف - الفيوم
ثم ندخل للصعيد الجواني او الجنوبي فنكون في :
أسيوط - قنا - سوهاج - الأقصر - أسوان "اخيراً و من ضمنها النوبة"
*
*
*
و نظرا لقرب الصعيد الشمالي من القاهرة فستكون لهجتهم صعيدية قريبة من لهجة القاهرة بعض الشئ ، هذا خلاف البدو الذين يسكنون المنيا و بني سويف و الفيوم ، و هم كثيرون و جميعهم من قبائل اولاد علي و بعضهم من عرب المشارقة "لهجتهم قريبة جدا من لهجة مطروح و ليبيا"
كما يوجد بجنوب حلوان ، مركز كامل يسمى "مركز الصف" كله بالكامل عربان و بدو من عائلات و قبائل مختلفة
و الجيزة ايضا كذلك فيها بدو كثيرون ، و كذلك 6اكتوبر ...و عموما 6اكتوبر و حلوان و الجيزة كلها اقليم واحد ، و عموما لا يوجد فرق كبير بين البدو و الصعايدة "كلاهما عرب" لكن الفرق الوحيد ربما هو اللهجة بعض الشئ ، و ايضا الزي ، و كذلك : الصعايدة يعتمدون بشكل اكبر على الزراعة اكثر من البدو
*
*
*
حسناً :
اما اقليم الصعيد الجنوبي فهو الذي تتشابه لهجته احيانا مع لهجة اهل الحجاز "مع اختلافها طبعا" كما تتشابه لهجة الكثير مع لهجة الاردن و فلسطين مثل سوهاج ، و المعظم تتشابه لهجته مع السودان و البعض الاخر تتشابه لهجته مع ليبيا "من حيث التكلم بصيغة الجمع : ناكلو ، نشربو ، نروحوا ، نجيبو ..إلخ" ...لهجتهم تتشابه مع عدة دول من حيث جهات معيّنة
فيقولون :
"خَشم" بفتح الخاء ، بمعنى فمّ ، و كذلك ينطقها السودانيون و بنفس المعنى ، و هناك منطقة باليمن تسمّى "يافع" يقولون على الفمّ "خُشم" ايضا لكن بضم الخاء ، كما يقول الصعايدة ايضا "بُق" بجيم معطشة بدلا من القاف
"منخار" اي الأنف ، و هي ايضا من نفس لهجة الاردن ، و يقول اهل القاهرة "مَنَخير"
"سجرة" اي شجرة
"بوي" يعني "ابي" ، "ابوي"
"ولدي" : ابني
"فرّوجة" اي دجاجة . تقال بكل مناطق الصعيد ، و هي ايضا من نفس لهجة الشام
"بطة" بعض المناطق يسمونها "بيهة"
"ضوعدوفة - جعرورة" : اي ضفدعة ، تقال بكل الصعيد
"كيف" بمعنى كَيف
"عشية" بمعنى : امس
"كحروتة - داحية - دحروج" بمعنى بيضة
"كيف" بمعنى مِثل
"قعمِز" بمعنى اجلس ، و هي ايضا من نفس لهجة الاردن
"واصل" بمعنى خالص
"واجد" بمعنى كثير
"مَيّ" بمعنى ماء
"مليح"
"زين"
"يدّ" : يعني يد الانسان
"لع" : لا
"رايد" : اريد ، و هي من نفس لهجة الشام
"إهنيّة" : هنا و هي من نفس لهجة فلسطين
"البنيّة" : الفتاة
"ميتة" : متى ، و هي من نفس لهجة فلسطين
"فين ، و البعض يقول وين ، بمعنى : اين؟"
"كسر او امالة الحرف الذي هو قبل الحاء" مثل : (أحمد : إحمَد) - (مَحَمَد : مِحِمَّد) مثل بعض المناطق باليمن
"إمالة آخر بعض الكلمات" مثل : (ترعَة : ترعِه) مثل بعض المناطق باليمن
"حرف الجيم" معظمهم ينطقونها جيما فُصحى مُشرّبة ، و البعض يبدلها دالاً
"حرف القاف" كلهم بلا استثناء ينطقونها "جاف" بجيم معطّشة
"الراء" ينطقها أهل القاهرة و كل مصر كما هي راءاً ، بإستثناء بعض أهل الصعيد من أهل أسيوط ، فإنهم ينطقون الراء يمنية ، فيرققونها كما يفعل اهل اليمن ، كما توجد هذه اللغة ايضا بالسودان
"قُلت" يقول أهل القاهرة و المدن المصرية لفظاً (أُ لـ ـتِـ ـلـَ ـك) ..و يقول أهل الصعيد (جُـ ـلِـ ـتـ ـلـَ ـك) بسكون التاء و كسر اللام الأولى و نصب اللام الثانية ، و يقول بعضهم (جُـ ـلـ ـتـ ـلـَ ـك) بسكون اللام الأولى و التاء و نصب اللام الثانية ، و بعضهم يقول (جُـ ـلـ ـتِـ ـلـَّ ـك) بسكون اللام الأولى و تشديد اللام الثانية ، و كذلك بدو مصر

حتى ان بالصعيد الجواني يتسمّون باسماء لا تُستخدم الا في الخليج ، مثل :
يسمّون في الصعيد : محسّب - طلال - فزّاع - سويلم - عقيل

لكن في المعظم لهجتهم تشبه لهجة السودان و فلسطين و الاردن
و بالصعيد لا يتكلمون مثل القاهرة فيقولون على سبيل المثال : مش واكل ، لا لا ...بل يعكسون فيقولون : مواكلش - مش شارب : ماشربش او معشربِش - مش حروح : معرُحِش ..إلخ ، فإضافة ش اخر الكلمة ايضا تعتبر من لهجة اهل ليبيا ، كما ان مناطق كثيرة باليمن يتكلمون بهذه الطريقة فيضيفون اخر الكلمة "ش" للنفي ، لكن طبعا طريقة النطق تختلف

كما يقول بعضهم عند الفعل او نفي الفعل (عياكل) (عيشرب) (عيكتب)
و البعض الاخر يقول كما يقول اهل الشام (عم ياكل) (عم يكتب) (عم يدوّر)

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق